بعد 4 أيام الهند تعيد الجندي الصيني التائه في اراضيهاالصين والهند

أبلغت السلطات الصينيه في بكين برسالة عاجلة للسلطات الهندية, عن ضياع احد جنودها في المناطق الحدوديه بين الدولتين, بسبب الظلام وسوء حالة الطقس, وقد تجاوبة السلطات الهندية وتم الافراج عن الجندي الصيني الذي تم القبض عليه في يومه.

وقال مسؤولين في الجانب الصيني ان حكومة الهند تجاوبة بوقت سريع وتم اعادة الجندي إلى الاراضي الصينية من نفس المنفذ الفاصل بين الدولتين وكذا ثمنت الحكومة الصينية هذا التعاون الذي يؤكد صدق الحكومتين على حل الخلافات الحدودية بين البلدين.

وأكدت صحيفة “هندوستان تايمز” الهندية تسليم الجندي التائه، الذي عُثر عليه في الضفة الجنوبية لنهر بانغونغ تسو في شرق إقليم لاداخ الحدودي، إلى قوات بلاده في منطقة تشوشول- مولدو، في الساعة العاشرة وعشر دقائق، حسب التوقيت المحلي.

وتنظر الصين إلى الرد الهندي السريع على مطالب بكين بالسماح لجنديها، الذي تاه الجمعة فجرا بسبب الظلام والتضاريس المعقدة على حد قولها، بالعودة في أقرب وقت إلى بلده على أنه مؤشر على الإرادة الطيبة لنيودلهي في خفض التوتر بين البلدين، بعد الاشتباكات العسكرية التي خلَّفت عشرات القتلى والجرحى في منتصف العام الماضي على طرفي الحدود في منطقة “لاداخ” الحسّاسة. واعتبرت مصادر صينية خبيرة تعاون الهند في هذه القضية منسجما مع التفاهمات الأخيرة لخفض التصعيد على الحدود.

وأكدت صحيفة “غلوبل تايمز” الصينية أن حالات تيه الجنود واختراقهم غير المتعمّد الحدود ليس ظاهرة نادرة، بل تتكرر من حين لآخر من طرف عناصر القوات الهندية والصينية على حد سواء.

المصدر: Global Times/ Hindustan Times